أتنفس النقاء .. لأعلى كل الألوان طُهر البياض
لعشق الندى .. مخاض نور الفرح المستحيل
أن .. في عمق الروح .. كلمة

[.. قـوُةُ عَلىْ نبضِ اَلرْوُحِ تَتَوهَجُ يَقْينَاً بِاللهْ ..]

مَاْجِدَةْ الصَّاْوِيْ


مَاجِدَةُ الصَّاوِي سجل الزوار
العودة   ماجدة الصاوي >

للروحِ عمق يحاور على أثير النبضِ بجنة اَلحنين

> تأمل

 

ياآهـ سافري إليه خبريه عن هلاكي تيها عن مخدعي بموطن ضلعيه

 



 


تأمل


إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
#1  
قديم 03-31-2012, 03:07 AM
ماجدة الصاوي
سَيِدَةُ الشَهدِ المُعَتْقْ

[.. أنُثَىْ الطُهرْ ..]

اَلأُسْطُوُرَةْ

ماجدة الصاوي غير متواجد حالياً
SMS ~
سِرٌ بالأُفْقِ يَحْملُ أَجْنِحَةِ الْحُلمِ علَىْ قصُوُرِ البَرَاءْةِ لاَيَزْالُ يَحْبوُ..مَاْجِدَةْ الصَّاْوِيْ
لوني المفضل Dimgray
 رقم العضوية : 2
 تاريخ التسجيل : Mar 2008
 المشاركات : 8,918 [ + ]
 التقييم : 1050
بيانات اضافيه [ + ]
افتراضي ولا مفر






شرود من بعض من تأمل
يعاود للإرتداد للتيار المعاكس
لداخل كل مسطحات الروح
ليجتازها سريعا لنقطة عمق
تستلزم في لحظات من عقلي التوقف
لإعادة ترتيب أولويات الشغف ومتعة الحكمة
التي تملكتني في لحظات سهر
لتصير كلماتي في فضاء الكون نثر منثور

يلملم أشلاء ذراتي

لتعيدني تارة أخرى لمنحنى القدرة
في معجزات خالق الأكوان
ومُرتب لي كل الأفكار
بعقل يسحقني ويربكني وعلى الأغلب يمتعني

برغم واغش الضجيج

المتفجر من صمت كل الأشياء التي سكنت في دهورا
دهورا هي من عمر الكون لاشيء إلا ذرة من إلتفاته
لكنها دهور تخلدني بخلود الروح التي فيها سر الرحمن

.

.

ولا مفر

.

.

.

قيد الحال
ماجدة الصاوي
3/ 3/ 2012


الشوق لكم وحنيني لكم بمحبة تعليقاتكم عبر الفيسبوك


المصدر: ماجدة الصاوي - من قسم: تأمل





رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدليلية (Tags)
مفر, ولا


ط§ظ„ط°ظٹظ† ظٹط´ط§ظ‡ط¯ظˆظ† ظ…ط­طھظˆظ‰ ط§ظ„ظ…ظˆط¶ظˆط¹ ط§ظ„ط¢ظ† : 1 ( ط§ظ„ط£ط¹ط¶ط§ط، 0 ظˆط§ظ„ط²ظˆط§ط± 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم

ط§ظ„ط§ظ†طھظ‚ط§ظ„ ط§ظ„ط³ط±ظٹط¹

ولا مفر


المواضيع المتشابهه للموضوع: ولا مفر
الموضوع
هذيان على شرفة الجنون

Facebook Comments by: ABDU_GO - شركة الإبداع الرقمية

Powered by vBulletin® Version 3.8.7

Copyright ©2000 - 2013, Jelsoft Enterprises Ltd

" إنْذَارٌ : " كُل مَواَدِ المَوقِع تَحْتَ مَظَلَّةِ قَانُونٍ حِفْظِ الحُقْوُقِ الأَدَبِيْةِ وَالفِكْرِيةٍ يُمْنَعُ مُطلَقاً " كُلَّ اقْتِبَاسٍ بالنَّشْرِ